NSO

قسد تسيطر على أحد أهم معاقل "داعش" في ريف الرقة الشرقي

تتشكل المناخر من ثلاثة هضاب بركانية تحيط بها الحمم والصخور

سيطرت قوات سورية الديمقراطية صباح اليوم الخميس على منطقة "المناخر" التابعة لمدينة الكرامة في ريف الرقة الشرقي بعد معارك مع تنظيم "داعش".

وقال مراسل "NSO" إن "قسد" التي تهيمن عليها "وحدات حماية الشعب YPG" استولت على منطقة "المناخر" الإستراتيجية في ريف الرقة الشرقي عقب معارك مع "داعش" الذي انسحب تحت ضربات طيران التحالف الدولي.

و أوضح المراسل أن اشتباكات متقطعة اندلعت ليل أمس بين "داعش" و"قسد" انتهت صباح اليوم بسيطرة الأخيرة على "المناخر" بدعم من طيران التحالف الدولي الذي شن أكثر من 20 غارة جوية.

وتعتبر "المناخر" من أكثر المواقع إستراتيجية في ريف الرقة الشرقي ويتخذها تنظيم "داعش" مقراً له، حيث تحتوي على معسكرات تدريب ومعتقلات سرية تحت الأرض.

و تداول ناشطون وسكان محليون في وقت سابق، أنباء تفيد بأن الطيار الاردني معاذ الكساسبة تم اعتقاله بداخلها إلى حين قتله حرقاً في العام 2015 بعد سقوط طائراته في نهر الفرات قرب منطقة الحمرات غربي "المناخر".

وتتشكل المناخر من ثلاثة هضاب بركانية تحيط بها الحمم والصخور، بارتفاع 60 متراً بلون رمادي، استخدمها تنظيم داعش كمركز تدريب واعتقال وتخزين للأسلحة منذ بداية سيطرته عليها في العام 2014 نظراً لامتناعها ووجود عدد من المغارات في محطيها.

الرقة الكساسبة داعش المناخر قسد

عبادة الحسين

كاتب صحفي، يعمل في الاعداد والتحرير المكتوب والمسموع، ويكتب في عدد من الصحف والمجلات العربية الإلكترونية والورقية.

شارك هذا المحتوى