NSO

"الإدارة الذاتية" تطرد كادر مدرسة بريف الحسكة ويعيّن كادراً تابعاً له

إحدى مدارس الإدارة الذاتية - فدنك

طردت "الإدارة الذاتية" التابعة لـ"حزب الاتحاد الديمقراطي PYD" يوم الخميس الفائت الكادر التدريسي لمدرسة قرية "الرزازة" للتعليم الأساسي التابعة لمديرية تربية النظام بريف الحسكة الغربي.

وقال مراسل NSO في الحسكة إن مسؤول المجالس المحلية التابعة لـ"الإدارة الذاتية" في منطقة جبل عبد العزيز بريف الحسكة حسين سينو وجه إنذاراً لمديرة المدرسة منى بإغلاقها، قبل أن يأتي برفقة مسلحين من "الآساييش" ليبلغ المديرة بعدم الحضور مستقبلاً إلى المدرسة، آخذاً معه جميع الوثائق والأوراق الرسمية الموجودة في غرفة الإدارة.

وأوضح المراسل أن سينو اجتمع باهل القرية أمس الإثنين، وأخبرهم أن المدرسة ستباشر الدوام ابتداءً من اليوم الثلاثاء، وسوف يتم تدريس المنهاج الذي يدرس في المدارس التابعة لنظام الأسد، لكن تحت اشراف مدرسين تابعين لـ"حزب الاتحاد الديمقراطي PYD" الذي تعهد بدوره بتأمين أجر شهري لكل مدرس قدره 35 ألف ليرة سورية.

وقال والد أحد التلاميذ في المدرسة لـNSO: سوف أضطر إلى نقل ولدي إلى مدرسة داخل مدينة الحسكة، لقد تم طرد الكادر ذو الخبرة، واستقدموا كوادر غير متخصصة ولا ليس لديها أدنى خبرة في التعليم.

وأضاف الرجل: حسب ملاحظتي للمدارس التابعة للإدارة الذاتية، فالعملية التعليمية وسيرها وتطوير الطالب ليس مهماً بنفس القدرالذي يولون فيها الأهمية إلى ولاء المعلمين للحزب، ومدى قدرتهم على تعبئة الأطفال وتلقينهم فكر وفلسفة عبدالله أوجلان منذ الصغر.

جدير بالذكر أن "الإدارة الذاتية" أغلقت في نهاية شباط الفائت مدارس في حي غويران بالحسكة، لتعود وتفتحها بعد أسبوع من الإغلاق بسبب اعتراض الأهالي والطلاب.


نيجرڤان محمد

صحفية من مواليد مدينة عفرين، درست الإعلام في جامعة دمشق، مراسلة ومحررة.

شارك هذا المحتوى